اجعلنا صفحة البدء

 

اضف الشبكة للمفضلة 

 
 
 

::    ::

 

 

كيف يتم قضاء الجزء المنسي في الصلاة بالتفصيل؟ => انت تسأل والشيخ يجيب        هل تنطبق قاعدة التجاوزللمصلي اذا نسي سجدة => انت تسأل والشيخ يجيب        هل صحيح أن الإمام المعصوم يصلي 500 ركعة كل يوم؟ => انت تسأل والشيخ يجيب        استحباب قرءة سورة الكهف يوم الجمعة => انت تسأل والشيخ يجيب        هل يجب تخميس اموال الجمعية => انت تسأل والشيخ يجيب        حكم تزيين المرأة لزوجها في محرم وصفر => انت تسأل والشيخ يجيب        ماهو حلكم تعلم التجويد والمقامات => انت تسأل والشيخ يجيب        الحل لمن يشعر بعدم الاقبال على الصلاة => انت تسأل والشيخ يجيب        الصلاة والصيام لمن هو خارج وطنه => انت تسأل والشيخ يجيب        اكل الطعام من الطباخ المسيحي => انت تسأل والشيخ يجيب        

شبكة التقوى الاسلامية | البُعد العقدي للشرك في الإسلام ق1

 

 

عرض :البُعد العقدي للشرك في الإسلام ق1

 

   

آفاق الكلمة >> عقائد

 

 

°¤©><©¤° البُعد العقدي للشرك في الإسلام ق1 °¤©><©¤°

القسم الأول: المائز بين المظهر العبادي التوحيدي والشركي.

أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم، بسم الله الرحمن الرحيم، والحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق سيدنا ونبينا محمد وآله أجمعين الطيبين الطاهرين.

 

قال الله تبارك وتعالى في القرآن الكريم: {إِنَّ اللّهَ لاَ يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَن يَشَاء وَمَن يُشْرِكْ بِاللّهِ فَقَدْ ضَلَّ ضَلاَلاً بَعِيدًا}(النساء:116) صدق الله العلي العظيم.

---------------

جاء الأنبياء والرسل وأكدوا على توحيد الله تبارك وتعالى وشجب الشرك به، واستنكاره، وذلك لأنّ الشرك بالله كما يتحدث عنه القرآن يؤدي بالإنسان إلى أن يهوي في مكان سحيق، ويبتعد عن جادة الصواب، ولذا، كان الأنبياء والرسل والأئمة من أهل البيت عليهم السلام  كما يؤكدون على توحيد الله، يشجبون ويستنكرون الشرك به، ويُركزون على الأنحاء المتعددة التي تؤدي بالإنسان إلى الانسلاخ من مكانته الرفيعة إلى مكانة وضيعة بسبب شركه بالله.

أقسام الشرك..

والشرك بالله تبارك وتعالى على أقسام متعددة، كما أن التوحيد لله تعالى له أقسام، وأهم أقسام الشرك بالله تعالى ثلاثة:

الأول : الشرك في الذات.

وهو يعبر عن الشرك من ناحية الإيمان بوجود ذوات متعددة، وهذا يتنافى مع كون الله تبارك وتعالى واحداً أحداً فرداً صمداً، فإذا اعتقد الإنسان بأنّ الذات المقدسة متعددة في وجودها، فقد أشرك في توحيد الذات، والإسلام أكد على هذا المنحى من التوحيد، من خلال سورة التوحيد التي تتحدث عن مناحٍ متعددة من توحيد الله، أهمها، توحيد الذات المقدسة، {قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ}، فذات الباري واحدة، ومن اعتقد بأنها متعددة في وجودها فهو مشرك في مرحلة توحيد الذات.

الثاني: الشرك في الخالقية.

وهو يعبر عن اعتقاد الإنسان بتعدد الخالق، فكما أنّ الله خالق، فهناك من يشاركه في إيجاده وخالقيته لهذا الخلق، ونقصد من كلمة خالق في حديثنا المبدع، بمعنى أنّ من أبدع هذا الكون وأفاض وجوده هو الباري تبارك وتعالى، ولا شريك له في إيجاده وإبداعه وخالقيته لعالم الوجود بكل أشكاله وأنماطه، فالله هو الخالق المطلق، وهذا ما أكد عليه القرآن الكريم، قال الله تبارك وتعالى: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ}(البقرة:21)، فالله هو الخالق لكم ولجميع عوالم الوجود التي كانت قبل وجودكم، والآية تركز على أنّ استحقاق الله تبارك وتعالى للعبادة يترتب على خالقيته، ولذلك، بدأت الآية: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُواْ رَبَّكُمُ}، ثم ذكرت لماذا نعبد الله؟ {الَّذِي خَلَقَكُمْ}، وخلق أيضاً عوالم الوجود التي كانت قبل وجودكم، قال تعالى: {الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ}، فإذاً الشرك بالله في الخالقية هو الاعتقاد بأنّ عالم الكون وعالم الوجود أبدعه أكثر من مُوجد، بينما الموحد هو عكس المشرك، لأنه يعتقد بأنّ وجود الكون بكل ما فيه من وجود انبثق عن الوجود الواحد الأحد، وهو الله تبارك وتعالى.

الثالث: الشرك في العبادة.

وهذا القسم من أقسام الشرك يعتبر موضع تساؤل، ويحوي أبحاثاً معمقة، ومن الضروري للإنسان المؤمن أن يتعرف عليه، ويعي حيثياته، لأنّ العبادة لا تكون إلا لله تبارك وتعالى، { أَمَرَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ}(يوسف:40)، وقال أيضاً: {إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ}(الفاتحة:5). فمن اعتقد بوجودٍ يستحق العبادة غير الله تبارك وتعالى فهو مشرك في مرحلة التوحيد في عبادة الله.

الفرق بين الشرك و التوحيد.

وتكمن ضرورة التعرف على هذا النحو من التوحيد، لأنه مورد اختلاف نظر لدى بعض فرق المسلمين، وفيه مطالب عميقة، فلا بد للمؤمن الموحد أن يتعرف على الحيثية الدقيقة لمعنى توحيد الله في عبادته وعدم الإشراك به في مرحلة عبوديته حتى لا يقع في الخطأ الذي وقع فيه بعض المسلمين وتصور أنّ هناك نحواً من الشرك في بعض المظاهر العبودية. وإذا رجعنا إلى القرآن الكريم نجد أنماطاً متعددة من الأعمال التي يقوم بها الإنسان، إذا نُظر إليها بادئ ذي بدء قد تماثل ما يقوم به الإنسان المشرك، لأنّ الفرق بين التوحيد والشرك في العبادة ليس في صورة العمل المأتي به، باعتبار أنّ العمل المأتي به من قِبَل الموحد والمشرك هو واحد في الشكل والقالب. فإذاً كيف نفرق بين التوحيد والشرك في عبادة الله؟ وهل الفارق بينهما في ناحية الصورة والشكل للعمل المأتي به أو من ناحية واقع العمل أو من ناحية وجود مضمون يكمن لدى العابد أمام المعبود؟

ولكي نبين الفارق بين التوحيد والشرك في العبادة سوف نذكر بعض المظاهر العبادية المشتركة بين المشرك والموحد، وذلك من خلال تسليط الضوء على أمرين:

الأول: الطواف حول الكعبة وتقبيل الحجر.

هناك أنماط عبادية كان يمارسها المشركون قبل مجيء الإسلام، كالطواف حول البيت، وتقبيل الحجر الأسود، وغيرها من الأعمال التي يقوم بها الموحدون في طوافهم حول البيت العتيق، وهذا يعني أنّ صورة العمل المأتي بها من قبل المشرك والموحد هنا واحدة، إلا أنّ الفارق الجوهري بين العمل الذي أتى به الخليل عليه السلام في طوافه بالبيت العتيق وأتى به الحبيب المصطفى صلى الله عليه وآله وسائر الأنبياء والرسل  عليهم السلام يكمن في جوهر العمل المنبثق من العابد تجاه المعبود، كما سوف نبين ذلك لاحقاً.

الثاني: السجود لغير الله.

عندما ننظر إلى السجود، الذي يمثل أهم أنماط العبادة، باعتباره يشكل غاية الخضوع لله، إلا أنّ هذا السجود قد يشترك فيه الإنسان الموحد والمشرك   بمعنى أنّ المشرك إذا سجد لله مع إشراك غير الله في هذا السجود، فيشترك مع الموحد في السجود لله تعالى، إلا أنّ المشرك عبادته شركية، وأما إذا كان السجود لغير الله فقد يكون شركاً، وقد يكون توحيداً، وهذا ما ينبغي أن يقف الإنسان الموحد على حدٍ فيصلٍ فيه، كي يتاح له أن يدرك عمق المضمون التوحيدي لله، وأيضاً يتعرف على النمط الذي يؤدي به إلى الشرك. فالله تبارك وتعالى أمر ملائكته بالسجود لآدم عليه السلام وهو على حد السجود لله، لأنّ السجود لآدم عليه السلام يمثل توحيداً من لدُن الملائكة لله تعالى، فمن يسجد من الملائكة لله، أو يسجد لآدم عليه السلام فهو موحد. والسؤال هنا لماذا يأمر الله تبارك وتعالى ملائكته بالسجود لآدم عليه السلام بديع فطرته؟ والسبب - كما تتحدث عن ذلك الروايات - أنّ السجود بحقيقته لا يمثل عبودية لله إلا إذا أضيف إليه إضافة، معينة سنتحدث عنها لاحقاً، وهكذا أيضاً سجود يعقوب عليه السلام وأم يوسف وأخوته ليوسف عليه السلام، لا يمثل شركاً بالله، وإنما هو توحيد لله تبارك وتعالى.

شرائط كون العمل عبادياً لله تعالى.

وهنا يحسن بي أن أؤكد على ذلك المضمون الذي يعطي العمل الخارجي معنى التوحيد ويبعده عن الشرك، وهذا ما ركّز عليه العلماء عندما قالوا: لابد من توافر ثلاث حيثيات في العمل الخارجي تعتبر بمثابة الشرائط التي إذا وجدت أصبح العمل عبادة لله تبارك وتعالى، وهذه الحيثيات هي:

الأولى : الاعتقاد بأنّ المعبود هو الله وحده.

وهذا يعني جعل العمل المأتي به لله الواحد الأحد، فسجود الملائكة لآدم عليه السلام ليس عبادة لغير الله تعالى، لأنّ الملائكة تعرف أنّ آدم عليه السلام ليس هو الله، وإنما سجدوا لله تكريماً لآدم عليه السلام، وهكذا سجود يعقوب عليه السلام لابنه يوسف عليه السلام، لا يمثل عبودية ليوسف عليه السلام، وإنما يمثل عبودية للحق تبارك وتعالى، فالسجود إذا كان يعتمد على حيثية أنّ المسجود له والمعبود هو الإله، الواحد الأحد، الذي لا شريك له في ذاته، فهو عبادة لله تعالى.

الثاني: استقلال المعبود في مالكية التصرف في الكون.

 وهنا يعتقد الساجد بأنّ المسجود له والمعبود هو من يملك التصرف في الكون على نحو الاستقلال، يعني هو الذي يتصرف في عوالم الوجود. وذلك، لأنّ التصرف في عالم الخلق له جهتان:

الأولى: أن يكون تصرفاً استقلالياً.

الثانية: أن يكون تصرفاً غير استقلالي.

فالإنسان والملائكة لهما نحو من التصرف في الكون، ولكن، هل هذا التصرف في عالم الوجود بالاستقلال أو تصرف تبعي؟ بمعنى أنّ الله أفاض علينا بالقدرة التي نستطيع من خلالها التصرف في عوالم الوجود، وهذا ما يتحدث به القرآن بشأن الملائكة، {فَالْمُدَبِّرَاتِ أَمْرًا}(النازعات:5)، فالله تعالى جعل بعض الملائكة تُدبر بعض عوالم الوجود، ولكن بإذن الله تبارك وتعالى، وليس لها استقلال في تصرفها. فتصرف الإنسان والملائكة في عالم الخلق هو تصرف تبعي وليس استقلالياً، لأنّ الله تعالى هو من يملك التصرف الاستقلالي الكامل في عالم الوجود.

الثالث: قدرة المعبود على تلبية حاجات العابد.

هذه حيثية مهمة، لأنّ الساجد أو العابد يعتقد أنّ المعبود ليس فقط متصرفاًًًًًًًً في الكون بالاستقلال، بل، أيضاً يستطيع أن يجيب ويلبي للإنسان كل ما يحتاج إليه، وبالخصوص في حالة الشدة، وهذا ما يشير إليه قوله تعالى: {أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ}(النمل:62). فهذه الحيثيات الثلاث لابد أن تتوافر للعابد كي تكون عبادته على وفق صراط قوله تعالى: {إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ }(الفاتحة:5)، فالمظهر العبادي في الخارج كالطواف أو السجود قد يشترك بين الموحد والمشرك، ولكن مع إضافة هذه الحيثيات الثلاث يكون العمل المأتي به من لدُن العابد عبادة توحيدية، وأما مع عدم وجود هذه الحيثيات تكون العبادة فيها إشراك بالله تبارك وتعالى.

نسأل الله تبارك وتعالى أن يجعلنا من الموحدين، والسائرين على هدي أنبياء الله ورسله وملائكته المقربين وأهل بيت نبيه، صلى الله وسلم وزاد وبارك عليهم أجمعين.

---------------

والحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم وزاد وبارك على سيدنا ونبينا محمد وآله أجمعين الطيبين الطاهرين.

 

سماحة العلامة الشيخ : حسين العايش         حفظه الله

الإلقاء : 23/7/1427هـ           النشر : 1/8/1427هـ

 

 
 
تاريخ الاضافة: 05/03/2009   الزوار: 1686

للحـفظ ( اضغط بزر الماوس الأيمن ثم حفظ بإسم )   ابلغ عن وصلة لاتعمل 

التعليقات : 0 تعليق
« إضافة تعليق »

 

     

 

 

 

 

 

 

 

انت الزائر :166657

 

 

 

الافطار يوم الشك

الصائم في البلاد التي لا تغيب بها الشمس

الابرة والمغذي حال الصوم

الاستياك حال الصوم

شخص صائم وطلب من شخص آخر ان یسقیه

تیقن انه اغتسل من الجنابة فصام

وضع الكحل والعطر في رمضان

ابتلع المعجون بدون قصد

بلع البلغم

وضع كریمات الوجه اثناء الصیام

الجهر والاخفات

الجهر في موضع الاخفات لتعليم الصغار

هل يجزي في الركوع أو السجود خلال الصلاة قول : اللهم صل على محمد وآل محمد ، بدون التسبيحة الكبرى

تعيين السورة قبل البسملة

صلاة الغفيلة

قراءة الأدعية في القنوت باللهجة الدراجة

قراءة الفاتحة بدل التسبيح

تكرار التسبيحات الأربع

ما هو حكم التربيت على الافخاذ في الصلاة

هل تختلف حركة المرأة عن الرجل

 

 

 

internet statistics
 

 

 

كيف يتم قضاء الجزء المنسي في الصلاة بالتفصيل؟
هل تنطبق قاعدة التجاوزللمصلي اذا نسي سجدة
هل صحيح أن الإمام المعصوم يصلي 500 ركعة كل يوم؟
استحباب قرءة سورة الكهف يوم الجمعة
هل يجب تخميس اموال الجمعية

 

 

 

Flag Counter

 

 

يرجى  ضبط الشاشة على المقاسات : 1024x768 لتصفح الموقع بالشكل الأفضل

 

جميع الحقوق محفوظة لـ شبكة التقوى الاسلامية